من مظاهر الاضطرابات السلوكية عند الاطفال هو…

السلوك السايكوباثي لدى الطفل:

يعتبر هذا السلوك مظهر من مظاهر الاضطراب في تكوين الشخصية ونموها تظهر في الاطفال كما هو الحال في الكبار والواقع ان اول مظاهر هذا السلوك يظهر في سن الطفولة واغلب المظاهر

السايكوباثية ظهوراً واكثرها ازعاجاً هي افعال التعدي على الغير والممتلكات بالإيذاء او السرقة او الحرق او التعدي على الحيوانات بقسوة شديده والكذب………

وتعود معظم حالات هذا السلوك الى اشتراك سببين هما الاستعداد الوراثي و الظروف الحياتية التي يعيشها الطفل ومن اهم الظروف هو الحرمان العاطفي الذي يدفع الطفل الى التعويض في اتجاه التعدي على غيره في العائلة او المجتمع وبعض الحالات قد يكون السلوك الشاذ وسيلة الطفل للتخلص من القلق كما قد يكون بسبب تأصل شعور الاثم في نفسه ويجد اخرون من هذا السلوك مخرجا من شعورهم بالنقص فيعوضون بسلوك يجلب اليهم الانتباه ويشعرهم بالأهمية والسيطرة على الاخرين واحيانا اخرى يكون تراخي من الوالدين او الوسط الاجتماعي في كبح جماح تصرفات الاولاد………..

اما علاج السلوك السايكوباثي فيكون من الضروري في كل حالة استقصاء الاسباب التي تدفع الى هذا النوع من السلوك والى امكانية تلافيها وكذلك يمكن العلاج باستعمال طرق التطبع الشرطي حسب نظرية بافلوف …

وهناك انواع متعددة للشخصية السايكوباثية تسمى حسب الاتجاهات الغالبة فيها وان كانت معظمها تشترك في الخصائص التي تميز هذه الشخصية بوجه عام وهذا لا يعني ان جميع الانواع تتسبب فقط عن انحرافات هذه الشخصية ولها دوافع اخرى قد لا ترتبط مطلقا بالشخصية السايكوباثية ومن هذه الانواع….

  1. التعدي
  2. الإلزامية
  3. الاخلاقية
  4. الابداعية

وهناك الكثير من الاتفاق على اعطاء التسمية الى كل من يتصف بالمظاهر التالية في شخصيته وسلوكه…

  1. اضطراب في السلوك والردود العاطفية منذ الطفولة او من سن مبكرة
  2. اتجاه في سلوك الحاق الاذى بالغير او بالنفس او الاثنين معا.
  3. عدم توفر نقص في القوى العقلية لكون المريض يبدو قليل البصيرة ضعيف الحكمة عديم المقدرة على تحمل المسؤولية….
  4. ظهور هذا النوع من السلوك على شكل نوبات اندفاعية.
  5. عدم توفر الارادة الكاملة والكافية عند الفرد لردع نفسه من القيام بسلوك اندفاعي…
  6. عدم الافادة من العلاج بالشدة والرضا في ايقاف اضطرابات السلوك..

 

يعقوب فرحان

%d مدونون معجبون بهذه: