القلق الأمتحاني

يعتبر القلق الأمتحاني من المشكلات التي يعاني منها الطلبة في وقتنا الحالي ويعرف القلق الأمتحاني على انه حالة نفسية انفعالية مؤقته يمر بها الطالب اثناء الامتحان لأسباب مختلفة

منها:

1- ضعف الثقة بالنفس.

2- التوتر والخوف من الأمتحانات.

3- الخوف من الوقوع بالخطأ.

4- الكلام المستمر الذي يدور في ذهن الطالب حول الأمتحان.

5- ضعف إيمان الطالب بأجابته.

لذلك نرى طلبتنا في الأمتحان يعانون من بعض السلوكيات المضطربة منها إيماءات الوجه فيصبح الطالب شاحب الوجه وتزداد معدل ضربات قلبه فوق المعدل الطبيعي وكذلك يبدأ بقرض الأظافر بفمه تعبيراً عن الحالة النفسية التي يمر بها من عدم قدرته على الاتزان الانفعالي فيصبح عقل الطالب مشوشاً غير مستقر على اجابة من الاجابات التي تدور بعقله والنتيجة اجابات سيئة في الأمتحان تخل بوضعية الطالب العلمية وفي ختام موضوعنا هنالك بعض الارشادات التي تساعد طلبتنا في الحد من هذه الحالة

منها:

1- الدراسة قبل الأمتحان بصورة جيدة ومركزة.

2- عدم الأستماع الى آراء الطلبة حول الأمتحان.

3- الثقة بالنفس من خلال التأكد من المعلومة التي يكتبها.

4- تأكد عزيزي الطالب ان اول اجابة تخطر في بالك هي الاجابة الصحيحة.

5- عدم القراءة قبل موعد الأمتحان بساعة على الاقل لان ذلك يولد الكف الرجعي فيبدأ العقل بمسح المعلومات تدريجياً.

6- القراءة بصورة متسلسلة ومريحة.

واخيراً نتمنى لجميع طلبتنا السداد الدائم.

%d مدونون معجبون بهذه: