اضطراب التواصل اللغوي لدى الاطفال

اضطراب التواصل اللغوي لدى الاطفال: يعرف اضطراب التواصل بأنه اضطراب ملحوظ في النطق، أو الصوت ، او الطلاقة الكلامية ، او التأخر اللغوي ، او عدم تطور اللغة التعبيرية ، او اللغة الاستيعابية مما يجعل الطفل بحاجة الى برامج علاجية  و تربوية خاصة ، وتصبح الصعوبة إعاقة او اضطرابا في الحالات

الاتية:

1-  إذ اصبح الطفل بفعل هذه الصعوبة في وضع صعب تعليميا او اجتماعيا.

2- إذ تركت هذه الصعوبة اثرا سلبيا على النمو الانفعالي للطفل .

3-إذ استرعت هذه الصعوبة الكلامية او اللغوية انتباها سلبيا من الاخرين.

اسباب الاضطرابات الكلامية واللغوية لدى الاطفال:

1- خلل او ضعف في الاجهزة المسؤولة عن الكلام واللغة.

2- الحرمان البيئي يؤدي الى التأخر اللغوي ، كما ان المشكلات الاسرية لها اثر كبير في تشكيل اضطرابات التواصل.

3- وجود اضطرابات نفسية لدى الطفل مثل (ذهانية او عصبية ) فالتأتأة مثلا تعزى احيانا للعوامل النفسية ذات التأثير السلبي .

4- سوء استخدام الطفل لأجهزة الكلام مما يؤدي احيانا الى تلف عضوي في تلك الاجهزة

انواع المشكلات الكلامية لدى الاطفال:

1-  التأتأة / التي تصيب الاطفال وهي عبارة عن اضطراب الطلاقة الكلامية الناتجة عن صدور عدد كبير من التقطعات الكلامية .

2-.الابدال/ وهو ابدال احرف مكان احرف اخرى مثل ابدال حرف السين بحرف الشين.

3-الحذف/ حذف لبعض الاحرف فيصبح كلامه غير مفهوم.

4- الاضافة/ وهو اضافة الصوت الى المقاطع الصوتية.

5- السرعة/ وهو تكلم الطفل بسرعة كبيرة بحيث يصبح كلامه غير مفهوم.

  العوامل التي تساعد على اكتساب المهارات اللغوية :

  • الممارسة والتكرار بحيث تمارس اللغة بصورة طبيعية .
  • توجيه الاطفال لأخطائهم ضمن جو هادئ من قبل الاسرة .
  • البيئة اللغوية والقراءة والكتابة في المنزل ودورها في اكتساب اللغة .

 

 

 

احمد كاظم تومان

%d مدونون معجبون بهذه: